أهم الأخبارمصر

وزير التربية والتعليم ومحافظ الجيزة يشهدان احتفالية “قادرون مبدعون” بمدرسة السعيدية الثانوية العسكرية

أعلن الدكتور رضا حجازي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني عن حزمة من القرارات التي اتخذتها الوزارة لتقديم الدعم الكامل للطلاب من ذوى الهمم ورفع كفاءتهم وتنمية مهاراتهم، ومن بينها نشر لوحات استرشادية بالإشارات الأكثر استخدامًا للطلاب الصم والبكم يصاحبها QR كود يظهر حركة الإشارة وتعميمها على جميع مدارس الجمهورية ودمجها في كتب القيم واحترام الآخر وذلك في إطار المبادرة الرئاسية رفقاء “قادرون باختلاف”؛ حيث تستهدف هذه الخطوة رفع الوعي المجتمعي ونشر ثقافة لغة الإشارة، وتسهيل تعاملاتهم اليومية ومشاركتهم ودمجهم كشريك أصيل فى المجتمع، كما تعمل الوزارة على تطوير المحتوى الدراسي للطلاب ذوي الهمم ليشتمل على الأنشطة التعليمية والمعالجات التي تتناسب مع إعاقاتهم.
جاء ذلك خلال احتفالية مهرجان أنشطة الطلاب ذوي الهمم المبدعين، تحت عنوان “قادرون مبدعون”بملاعب مدرسة السعيدية الثانوية العسكرية بالجيزة، التي شهدها الدكتور رضا حجازي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، واللواء أحمد راشد محافظ الجيزة، وتشارك فيها جميع مدارس التربية الخاصة بإدارات الجيزة التعليمية.
كما وجه الدكتور رضا حجازي جميع مديريات التربية والتعليم على مستوى الجمهورية بتنظيم احتفالية “قادرون مبدعون”، وذلك تمهيدًا لإقامة احتفالية كبيرة بالوزارة تضم أكبر عدد من المسئولين لتكريم هؤلاء الطلاب وأسرهم.
وأضاف الوزير، خلال كلمته في الاحتفالية، أنه صدر القرار الوزاري الخاص بتقييم الطلاب ذوي الهمم في امتحانات شهادة الثانوية العامة، حيث تم تعديل الورقة الامتحانية لتشتمل على أسئلة موضوعية ( اختيار من متعدد) بنسبة ١٠٠٪؜ لطلاب الإعاقة الذهنية، وباقى الإعاقات تتضمن 85% أسئلة موضوعية و15%أسئلة مقالية.
وأعرب الدكتور رضا حجازي عن سعادته بالمشاركة في هذه الاحتفالية، مؤكدا أنها جاءت تعبيرًا عن مبادرة “قادرون باختلاف” التي أولتها القيادة السياسية كل العناية؛ وإيمانا من فخامة السيد رئيس الجمهورية بأن المجتمع يقدر أبناءه من ذوي القدرات الخاصة، ويسخر لهم كل الدعم والرعاية الممكنة، ويرى تمكينهم ودمجهم في شتى مجالات الحياة غاية نبيلة وسامية.
وأكد الوزير أن إبداع أبنائنا الطلاب من ذوي الهمم رهين بإظهار الدمج بمفهومه الواسع، وليس الدمج الأكاديمي فقط؛ فالإنسان اجتماعي بطبعه، مشيرًا إلى أن الله خلق لدى كل شخص نقاط قوة، ودور وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني ومسئوليتها هو اكتشاف ما وهبه الله لهم من قوة وإبداع، ومساعدة أبنائنا الطلاب على إنتاج المعرفة، واكتشاف المبدعين الذين يقودون قاطرة التقدم، موجها رسالة للطلاب من ذوي الهمم المشاركين في الاحتفالية قائلا:” لقد أدخلتم البهجة على جميع الحضور من خلال الأعمال الفنية المتميزة التي قدموها أثناء الاحتفالية”.
وأشار الوزير إلى أن إظهار طاقة “قادرون مبدعون”، ودعم موهبتهم، وتنميتها، واستثمارها يدعم شعورهم بالثقة بالنفس واحترام الآخر؛ لذا تسعى الوزارة دائمًا لإتاحة التعليم وتنفيذ استراتيجية الدمج لذوي الهمم بمختلف مدارس التعليم العام، وذلك بهدف توفير فرص تعليم متكافئة، وضمان جودة تعليمية متميزة لهم.
وأشار الدكتور رضا حجازي إلى أن الوزارة عبرت عن اهتمامها بأبنائها من ذوي الهمم بأن قامت بدمج (١١٤١٥٧) طالبًا في مدارسها الحكومية، وأولت عناية خاصة بعدد (٤٦٠٦٩) طالبًا بالتربية الخاصة، وأنشأت (۱٤) فصلًا لمتعددي الإعاقة واهتمت بتدريب المعلمين لأبنائنا بالتربية الخاصة، والذي بلغ عددهم (٩٧٦٢) معلمًا.
وقال الوزير: “إن هذا المهرجان جاء ليعبر عن اهتمام الوزارة بتوفير الفرص الجادة؛ لمشاركة أبنائنا من ذوي الهمم في المحافل والمسابقات المحلية والدولية، وقد عبرت الوزارة عن الاحتفاء بأبنائها من ذوي الهمم، من خلال آليات متعددة منها الاهتمام بالتربية المهنية للمعلمين في تخصصات الإعاقة البصرية والسمعية والتربية الفكرية، ودعم مدارس التربية الخاصة والدمج بأجهزة تكنولوجية مساندة؛ لصقل مهارتهم وقدراتهم، وإظهار إبداعاتهم، وتوفير نسخة من مناهج منظومة التعليم الجديد (2.0) للطلاب من ذوي الهمم وتوظيف محتوى إلكتروني يتناسب مع ذوي الإعاقات المختلفة.
وفي ختام كلمته، وجه الوزير كلمة للطلاب والطالبات، متمنيًا لهم كل التوفيق والسداد، معربا عن سعادته لامتلاكهم الأمل، والروح الوثابة، مؤكدا أنهم أمـل مـصـر فـي تحقيق غد مشرق.
ومن جانبه، قال اللواء أحمد راشد محافظ الجيزة: “إن هذا الحفل يأتي تكريمًا وتعبيرًا صادقًا عن اليقين الراسخ في الإمكانات والقدرات التي يتمتع بها أصحاب الهمم والتي تزداد مساهماتها يومًا بعد يوم في صياغة حاضر هذا الوطن وبناء مستقبله، وذلك في إطار تكليفات فخامة السيد رئيس الجمهورية فى نشر ثقافة الاهتمام بذوى الهمم ودمجهم فى المجتمع والعمل على تنمية قدراتهم ومهاراتهم وتلبية احتياجاهم كأفراد فاعلين فى سبيل تحقيق أهداف الدولة وتنفيذ مشروعاتها وبرامج التنمية كأحد الأولويات التى تستهدف الارتقاء بحياة المواطنين ضمن العناصر المكونة لرؤية (مصر 2030 ).
وأضاف اللواء أحمد راشد أن المحافظة لا تدخر جهدًا في تسخير كافة الإمكانيات اللازمة وتوفير أفضل سبل الرعاية لهم، من خلال توفير الخدمات المقدمة لهم، وكذا دعم كافة المجالات التعليمية والطبية والترفيهية لهم للعمل علي تنمية قدراتهم لتحقيق أكبر معدلات من التنمية والتقدم والنهضة الشاملة في جميع المجالات.
وخلال الاحتفالية، شهد الوزير والمحافظ طابور عرض لذوي الهمم، وافتتحا معسكر هوايات وأنشطة الكشافة وأبطال الذهب، ومعرض الأنشطة الكشفية والذي شاركت فيه طالبات وطلاب الإدارات التابعة لمديرية التربية والتعليم بالجيزة من ذوى الهمم وعرض منتجاتهم (الفنية – الاجتماعية – الصحافة – البيئة السكانية – الوسائل التعليمية – التربية النفسية – الاقتصاد المنزلي)، وذلك تحت إشراف موجهي عموم الأنشطة.
وأجرى الدكتور رضا حجازي حوارًا وديًا مع الطلاب من ذوي الهمم، مشيدًا بالمعروضات المتميزة، وتفاعل الطلاب وإدراكهم للتحديات التي تواجهها الدولة والمشروعات التي تم إنجازها، ومن جانبهم أشاد الطلاب بالتطوير الذي تشهده العملية التعليمية وما لمسوه من اهتمام الوزارة من خلال تطوير المناهج بما يتلاءم مع ظروفهم، والاهتمام باستثمار طاقاتهم.
كما تضمنت الاحتفالية، فقرات موسيقية وعروضًا مسرحية، وتكريم والدة طالبين من ذوى الهمم.
حضر الاحتفالية هند عبد الحليم نائب محافظ الجيزة، والدكتور أحمد المحمدي مساعد الوزير لشئون المديريات، والدكتورة راندة شاهين رئيس الإدارة المركزية للتعليم العام، واللواء أحمد عبد الفتاح رئيس الإدارة المركزية للأمن، والدكتورة إيمان حسن رئيس الإدارة المركزية للأنشطة الطلابية، والدكتورة رباب زيدان مدير عام الإدارة العامة لشئون القيادات التربوية، والدكتورة سحر الألفي مدير عام الإدارة العامة للتربية الخاصة، وأشرف سلومة مدير مديرية التربية والتعليم بالجيزة ، وعدد من أعضاء مجلسي النواب والشيوخ وقيادات المجلس التنفيذي بالمحافظة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى